خمس معضلات تتعلق باللياقة البدنية وحلولها

ماذا يتوجب عليك أن تفعل، عندما يشكل جدول أعمالك المزدحم ووجبات طعامك الفائتة، تهديدا بتعطيل روتين تمارينك الرياضية

مشاركة

خمس معضلات تتعلق باللياقة البدنية وحلولها

لا يتيح جدول المواعيد لدى معظم الناس قضاء ساعات في النادي الرياضي، لذلك وعندما يتوافر لديكم وقت للخضوع لجلسة تمارين سريعة، ينبغي ألا تهدروا ثانية واحدة في مناقشة ما إن كان يتوجب عليكم القيام بتمارين الاثقال أو ركوب الدراجة أو الرياضة الإيقاعية.

تابعوا القراءة لمعرفة التمارين الرياضية الخمسة التي يمكنكم القيام بها عندما تكونون في عجلة من أمركم وترغبون في الوقت ذاته برؤية النتائج.

  • المعضلة الأولى: الأثقال الحرة مقابل الجهاز.

الحل: الأثقال الحرة.

في حين تعد الأجهزة خياراً جيداً بالنسبة للمبتدئين إلا أنها تسمح لكم بالتركيز على مجموعة واحدة من العضلات في وقت واحد. ومن الناحية الأخرى، تتيح لكم الأثقال الحرة المجال لدمج حركات جسدية كاملة مع روتين التمارين الرياضية الخاص بكم. وتقترح جيرالين كوبر سميث، مديرة معهد إكوينوكس ترينينغ، رفع زوج من الأثقال (الدمبل) والقيام بحركات ضغط فوق الرأس بالتناوب مع القرفصاء، وبهذه الطريقة ستتمكنون من تقوية العضلات الألوية والداخلية إضافة الى الذراعين والكتفين.

ومن خلال تحويل جلسة الرفع الخاصة بكم الى تمرين بدني شامل فإنكم ستستهدفون أيضاً المجموعات العضلية التي تستخدمونها في حياتكم اليومية، وسيكون ذلك مفيداً. ففي المرة المقبلة التي تحملون فيها كيساً ثقيلاً مليئاً بالسلع الغذائية، ستجدون أن الأمر أصبح أكثر سهولة.

  • المعضلة الثانية: ركوب الدراجة مقابل رفع الأثقال.

الحل: رفع الأثقال (مع تمارين هوائية)

تقول كريستي مولينارو، خبيرة اللياقة البدنية ومؤسسة 30/60/90، أن بإمكانكم الاستفادة من المبلغ الذي قمتم بدفعه من خلال إيجاد صف لتمارين رفع الأثقال يتضمن تمارين هوائية. وبالتالي ستتمكنون من حرق دهون وبناء عضلات في الوقت ذاته.

ولجني أكبر قدر من الفوائد، لا تقتصدوا في رفع الأثقال. تقول مولينارو ان القيام ببضعة حركات تستهدف العضلة ذات الرأسين مع جلسة لرفع أثقال تزن خمسة باوندات لن يحدث فرقاً كبيراً. عليكم دفع أنفسكم لتجاوز ما هو سهل ومريح لتحقيق الفائدة القصوى من التمرين. وكقاعدة عامة: يجب ان تتعرقوا بحلول نهاية كل جلسة تمرين.

  • المعضلة الثالثة: التمارين الهوائية الثابتة مقابل التمرين المتقطع.

الحل: التمرين المتقطع.

 

إن كنتم لا تملكون وقتاً كافياً فالتمرين المتقطع هو الحل. تقول مولينارو: "ستعمل مجموعة من الحركات السريعة المكثفة المختلطة مع فترات انتعاش أطول وأخف على دفعكم الى منطقة التمارين الهوائية". عندها ستتمكنون من حرق الدهون ورفع مستوى لياقتكم البدنية.

وتشمل الأمثلة على التمارين المتقطعة الجري او ركوب الدراجة، رفع الأثقال او القفز على الحبل، أو أي تمرين تتمكنون من خلاله من زيادة قوتكم. لا ينبغي ان تكونوا قادرين على الحفاظ على كثافة التمرين لمدة تزيد عن ثلاثين ثانية.

  • المعضلة الرابعة: جهاز المشي مقابل الجهاز متعدد النشاطات.

الحل: جهاز المشي.

يعد الجري على جهاز المشي تمريناً عالي التأثير، في حين يكون تأثير الجهاز متعدد النشاطات أقل. تقول كوبر سميث انه ومن أجل تقليل خطر الإصابة أثناء ممارسة التمارين الرياضية، عليكم بالتمرن بالتناوب بين الاثنين.

فإن لم يتوافر لديكم الوقت الكافي فسيساعد جهاز المشي في وضعكم على المسار السريع لتتمكنوا من الانسجام. قوموا بزيادة سرعتكم، تمرنوا بشكل متقطع او عدلوا الجهاز ليصبح منحدر الشكل من أجل رفع معدل ضربات القلب وحرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية.

بعد ذلك، وفي الزيارة المقبلة للنادي الرياضي، بدلوا الأجهزة واستخدموا الجهاز متعدد النشاطات، فهو أسهل بالنسبة للركبتين، وتهدف برامج الضبط فيه الى حرق الدهون. وإضافة لذلك، يمكن لمقابض التأرجح العلوية تقوية ذراعيكم مع كل خطوة. (فقط تذكروا ان تقوموا بمسح المقابض باستخدام منديل مضاد للبكتيريا او منديل مع مادة منظفة قبل استخدامها).

  • المعضلة الخامسة: التمرن مع الآخرين مقابل التمرن وحيداً.

الحل: التمرن مع الآخرين.

تقول مولينارو أن الصفوف الجماعية رائعة حيث يكون لديكم مختص لياقة بدنية يقوم بإعطائكم أكبر قدر من التمارين الرياضية خلال وقت محدد. كما سيساعدكم المدرب الجيد أيضاً في تدريباتكم وسيدفعكم لبذل جهد أكبر مما لو كنتم تتمرنون وحدكم. وعند التحقق من الخيارات المتاحة أمامكم في جدول التمارين الخاص بكم، تنصح مولينارو بالالتحاق بصفوف التمارين المتقطعة عالية الكثافة.

ضع اعلانك هنا

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348