تناول الطعام وفقاً لنوع الجسم

يقول المدرب الرياضي ارييل نافارو ان التغذية ليست معقدة فهي تتعلق بتناول الأطعمة الصحيحة ...

مشاركة

تناول الطعام وفقاً لنوع الجسم

يقول المدرب الرياضي ارييل نافارو ان التغذية ليست معقدة كما قد يتصور البعض. فهي تتعلق بتناول الأطعمة الصحيحة الملائمة لنوع جسدكم في هذه الأيام، ومع عدد الحميات الغذائية المثبتة المثير للسخرية، أصبحت التغذية موضوعاً غامضاً يفهمه عدد قليل من الناس. والحقيقة هي أن التغذية ليست معقدة بقدر ما تتخيلون. فهي تتمحور حول الأطعمة الملائمة لنوع جسدكم. تتضمن أنواع الجسم الثلاثة الرئيسية الجسد ظاهري البنية، والجسد معتدل البنية، والجسد باطني البنية. وفيما يلي بعض النصائح المفيدة جداً المتعلقة بالحمية والتغذية والتي ان قمتم بتضمينها في روتينكم الغذائي اليومي فسيكون لها تأثير مذهل على جسدكم وعقلكم ووزنكم المثالي وبنية جسدكم.

الأجسام ظاهرية البنية

عادة ما يكون الشخص ظاهري البنية نحيلاً بشكل طبيعي ويكافح من أجل اكتساب وزن. ويمكن لهذا ان يكون جيداً وسيئاً في الوقت ذاته. والأمر الجيد هو انه يمكن للجسد ظاهري البنية ان يحرق الدهون طبيعياً بشكل أسرع من أنواع الأجسام الأخرى، ولكنه سيء بالنسبة للرجال الذين يرغبون ببناء عضلات وزيادة حجم جسدهم.

وبالرغم من أنها عقبة أخرى في الطريق إلا أنه يمكن للأشخاص ذوي الأجسام ظاهرية البنية الحصول على بنية الجسد التي يحلمون بها من خلال بعض العمل الشاق والتفاني.
الأجسام معتدلة البنية

الأجسام معتدلة البنية

يمكن للأشخاص ذوي الأجسام معتدلة البنية زيادة كتلة جسدهم او تقليل الدهون بسهولة. وبمجرد الحصول على بنية الجسد والمظهر المرغوب بهما، يمكن للأشخاص ذوي البنية المعتدلة الحفاظ على عضلاتهم ووزنهم، والتأكد من مواصلة ممارسة التمارين الرياضية بانتظام والعيش بأسلوب حياة صحي.

الأجسام باطنية البنية

الشخص ذو الجسد باطني البنية هو الشخص الذي لديه وزن ودهون زائدة ويكافح من أجل التخلص من الوزن الزائد. يجب ان يركز الأشخاص ذوي الأجسام باطنية البنية على حرق أكبر قدر ممكن من السعرات الحرارية من أجل تقليل نسبة الدهون في الجسد أثناء ممارسة تمارين المقاومة وتمارين الكارديو.

خسارة الوزن عند الرجال والنساء

عندما يتعلق الأمر بخسارة الوزن فإنكم ستحتاجون الى حرق سعرات حرارية أكثر مما تستهلكونه في اليوم الواحد، وتناول حصص طعام أصغر من المعتاد.

حقائق تتعلق بالسعرات الحرارية

• تحتوي البروتينات على 4 سعرات حرارية لكل غرام.
• تحتوي الكربوهيدرات على 4 سعرات حرارية لكل غرام.
• تتضمن الدهون 9 سعرات حرارية لكل غرام.
• تتضمن المشروبات الكحولية 7 سعرات حرارية لكل غرام.

ينبغي ألا يكون للجزء الأكبر من السكريات مكان في نظامكم الغذائي. ولكن لا بأس بالسكريات المتواجدة في منتجات الألبان وكذلك بعض السكريات البسيطة مثل الموز والأناناس ومعظم الفواكه، فهي مثالية كوجبات طعام بعد ممارسة التمارين الرياضية (فهي تعمل على تجديد مخزون الغليكوجين المستنفد وترميم العضلات).

تناولوا الأطعمة التي تحتوي على كربوهيدرات مركبة ونسب عالية من البروتين مثل البطاطا الحلوة وأرز البسمتي البني وصدور الدجاج المشوية وشرائح السمك المشوية وبياض البيض. استخدموا الزيوت غير المشبعة كالزيتون وزيت الزيتون والمكسرات وزيت الفستق وزيت الكانولا والأفوكادو.

وعند اتباع حمية غذائية، لا ينبغي ان تشعروا بالجوع الشديد. وأهم شيء بالنسبة لكم هو تناول الطعام كل ساعتين الى ثلاث ساعات. احصلوا على كمية كافية من البروتين كل يوم، وهذا الأمر ليس خياراً. يجب أن تهدفوا للحصول على غرام واحد إلى غرام ونصف تقريباً من البروتين لكل كيلوغرام من وزن الجسم. أي ان الشخص الذي يبلغ وزنه 65 كيلوغرام يحتاج الى استهلاك ما لا يقل عن 65 غرام من البروتين يومياً

قد تتساءلون الآن عن كيفية تسبب نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية يتألف من البسكويت طوال اليوم بخسارة وزن بنفس الطريقة التي يتسبب فيها نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية مؤلف من الخضار الخضراء وصدور الدجاج بخسارة وزن أيضاً. عند مقارنة كلا النظامين فسنجد ان الخضار والدجاج يشكلان وجبة مغذية أكثر، وهما أكثر إشباعاً أيضاً.

وتساعد الأنظمة الغذائية منخفضة السعرات الحرارية مهما كان نوعها في خسارة الوزن. ولكن لا تقتصر فائدة الخيارات المغذية على الحفاظ على مستويات الطاقة في الجسد ثابتة وعلى مظهر صحي للبشرة والجسد وحسب وإنما تزودكم أيضاً بأسلوب حياة غذائي أكثر استدامة ووزن ثابت على نحو أفضل من الأنظمة الغذائية المعتمدة على التفاح او البسكويت قليل السعرات الحرارية.

تجدي الأنظمة الغذائية قليلة الكربوهيدرات نفعاً، على الرغم من أنه يتوجب على المرء الأخذ بعين الاعتبار اتباع نظام غذائي قليل الكربوهيدرات وليس خالياً من الكربوهيدرات بشكل تام. تساعد الكربوهيدرات المركبة على تنظيم عملية الأيض وتثبيت مستويات السكر في الدم من أجل تجنب ارتفاع معدل الأنسولين.

فعندما ترتفع معدلات الأنسولين، يميل الجسد الى تخزين الدهون في شكل غلايكوجين في كافة أجزاء الجسد التي لا ترغبون بتراكم غلايكوجين زائد داخلها. ولأن الكربوهيدرات تحتفظ بالماء فإنكم ستجدون ان الأنظمة الغذائية قليلة الكربوهيدرات تجدي نفعاً في البداية بفعل فقدان الماء الزائد، ولكن لا ينبغي عليكم استخدامها كأسلوب حياة.

ضع اعلانك هنا

كلمات مفتاحية

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348