أفضل نصائح للتقليل من حجم حصة الطعام

بينما تضاعف حجم الحصة عبر السنين، تضاعف معه محيط الخصر...

مشاركة

أفضل نصائح للتقليل من حجم حصة الطعام

بينما تضاعف حجم الحصة عبر السنين، تضاعف معه محيط الخصر. يمكن أن تعادل كعكة مافن كبيرة حوالي خمسة شرائح من الخبز. إليكم بعض المساعدة.

يتناول سكان جنوب افريقيا كميات كبيرة من الطعام ويتناولون أطعمة غير ملائمة حيث تسبب ذلك في ازدياد حجمهم كما هو الحال بالنسبة لازدياد حجم الوجبة أو الحصة. وتظهر الإحصائيات ان مشكلة ازدياد أعداد سكان جنوب افريقيا الذين يعانون من السمنة الزائدة هي الأسوأ ضمن النساء البالغات والأطفال في مرحلة ما قبل المدرسة.

واستناداً الى خبيرة التغذية سيلين ايراسموس فإن الناس قد تم خداعهم لأكل كميات أكثر مما يحتاجون. "وهذا ما يسميه أخصائيو التغذية بـ “زحف الحصة" حيث يتم اضافة 1000كيلوجول (240 كالوري) يومياً لاكتساب 10كغم من الوزن خلال سنة واحدة. وتعادل 1000كيلوجول لوح شوكوتلاتة بوزن 50غم أو قطعة خبز مغطاة بكمية من الزبدة أو كأس صغير من مخفوق الحليب او شطيرة جبن صغيرة".

يتناول الكثير من سكان جنوب افريقيا كميات كبيرة من الطعام الجاهز مثل تناول الطعام خارجاً أو في كافيتيريا العمل أو الوجبات السريعة أو حفلات العشاء. وهذا يعني صعوبة التحكم في الطعام المتوفر. ووفقاً لإحدى التقارير فإن 28.3% من سكان جنوب افريقيا يتناولون الطعام خارج المنزل كل اسبوع.

اختبار الذات

تقول خبيرة التغذية كارلين سميت بأن الناس عادة ما يتناولون أكثر من حاجتهم عندما تكون هنالك خيارات كثيرة من الأطعمة المتاحة مثل النزهات وحفلات الطعام. وتقول كارلين أنه يجب اختيار طبق صغير من المقبلات ثم الابتعاد عن الطعام والتركيز بدلاً من ذلك على التحدث مع الضيوف الاخرين.

واستناداً الى خبيرة التغذية شيريل ميار فإن كثيراً من الناس لا يعرفون مقدار الحصة المناسبة. ويمكن للناس اختبار انفسهم وقياس كميات الطعام بين الحين والآخر لمعرفة مقدار الحصة التي يتناولونها.

وتقترح استخدام أطباق وأوعية أصغر حجماً للتقليل من كمية الطعام والتشجيع على التحكم بحجم الحصة. كما وتنصح بعدم تناول طعام أكثر من ذلك والاكتفاء بوعاء صغير أو خيار واحد من الطعام.

المشاركة

الاحجام الكبيرة في كل مكان. ويمكن أن تعادل كعكة مافن كبيرة 5 شرائح خبز مغطاة بالمربى تحتوي على 5000كيلوجول تقريباً إذا قدمت مع كمية صغيرة من الجبن أو المربى او الزبده.
كما يمكن تقاسم السلطات. مع ان السلطة تعتبر وجبة صحية إلا أن الاضافات البروتينية والكريمات يمكن ان تجعلها معادلة لوجبة رئيسية في مطعم. وينصح بأخذ اضافات السلطة بشكل منفصل للتحكم بمقدار الكمية المضافة.

وكما تقول سيلين ايراسموس فإنه من المهم مشاركة الطعام وعدم تصديق أن الكمية التي تقدمها المطاعم هي حصة مناسبة حيث يمكن أن تصل إلى ما يعادل ثلاث حصص في الوجبة الواحدة. يمكن مشاركة الوجبة بين شخصين في معظم المطاعم.

يجب أن يتعلم سكان جنوب افريقيا كيفية التقليل من كمية الطعام الذي يتناولونه خارجاً بدلاً من اللجوء إلى حميات قاسية والتقليل من فئات المواد الغذائية المتناولة. وكذلك الأمر في المنزل حيث تكون لديهم قدرة أكبر على التحكم بأساليب الطبخ وأحجام الحصص ونوعية الطعام المطبوخ.

شرب الماء مع كل وجبة

تقترح خبيرة التغذية ميريام فورغان تناول الماء مع كل وجبة بحيث يخلط الجسم بين الشعور بالجوع والشعور بالعطش. سيساعد تناول كأس من الماء قبل تناول الطعام وآخر أثناءه بالشعور بالشبع أكثر وتجنب من الانغماس في لذة الطعام وتناول كمية كبيرة.
وينصح المتحدث باسم رابطة اخصائيي التغذية في جنوب افريقيا بأمور من أهمها: عدم طهو كمية أكثر من اللازم لإطعام العائلة وإلا سيضطر الجميع إلى تناول المزيد من الطعام، والأكل بتأن بحيث تقل الكمية، وعدم وضع أطباق الطعام على الطاولة عند تناول العشاء وعدم ابقاء الوجبات الخفيفة الضارة في متناول اليد. فالبعيد عن العين بعيد عن القلب.

وعدا عن استخدام أطباق أصغر حجماً، يقول خبير التغذية جيد كامبيل بأن حصة اللحم الأحمر لا يجب ان يتعدى حجمها راحة كف اليد، وألا يتعدى حجم الكربوهيدرات حجم كرة المضرب، في حين لا يتعدى حجم الدهون حجم حجر النرد. وتذكر بأن نصف الطبق يجب أن يكون مملوء بالسلطات أو الخضروات.

ضع اعلانك هنا

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348