اثنا عشر قراراً من أجل خسارة الوزن الزائد لا يجب اتخاذها

يتخذ الكثير من الناس قرارات غير صائبة فيما يتعلق بخسارة وزنهم الزائد. فيما يلي توضيح بأهم هذه القرارات والحلول المناسبة لها.

مشاركة

اثنا عشر قراراً من أجل خسارة الوزن الزائد لا يجب اتخاذها

اتخاذ قرارات عاملة

يفشل ما نسبته ثلاثون بالمئة من القرارات التي يتم اتخاذها في العام الجديد قبل حلول شهر شباط، وفقاً لاستطلاع أجرته شركة فرانكلين كوفي لإدارة الوقت. يقول أحد خبراء التغذية في مدينة نيويورك: "عندما يشعر الناس بالفشل فإنهم يميلون إلى الاعتراف بفشلهم بدلاً من التفكير في قرارهم مرة أخرى". إليكم القرارات الشائعة لخسارة الوزن التي دائماً ما تعطي نتائج عكسية.

"أريد أن أخسر عشرة كيلو غرامات"

ان خسارة عشرة كيلو غرامات هو هدف طويل المدى، ولكن يميل متبعو الحميات إلى الخروج عن المسار عندما يكون لديهم مثل هذا القرار السامي".

القرار المعدل: اخسروا نصف كيلو غرام فقط كل أسبوع

بدلاً من تبني هذه المهمة الكبيرة، قوموا بالتركيز على خسارة نصف كيلو غرام فقط في الأسبوع عن طريق وضع أهداف صغيرة تخص الحمية وممارسة الرياضة. على سبيل المثال، اختاروا منتجات الألبان الخالية من الدسم بدلاً من كاملة الدسم والتزموا بممارسة التمارين الرياضية ثلاث مرات في الأسبوع لمدة ثلاثين دقيقة. ستتفاجأون من قدرة التعديلات الصغيرة على إحداث تغييرات كبيرة".

"سأقوم بتجربة الحمية..."

اتبعوا صرعات الحميات الغذائية وسيكون مصيركم الفشل. تتطلب الحميات الغذائية اللحظية الاستغناء عن واحد او أكثر من مجموعات الغذاء الرئيسية كالفواكه أوالحبوب أواللحوم. وهذا الامر غير صحي ببساطة ويمكن ان يؤدي أيضاً إلى الاستحواذ.

القرار المعدل: تناولوا البروتينات الخالية من الدهون والخضار في كل وجبة

إن خطة الاكل المتوازنة المقدرة بشكل صحيح والتي تتضمن مجموعة متنوعة من اللحوم الطازجة والخالية من الدهون ستكون دائماً الورقة الرابحة لخسارة الوزن على المدى الطويل.

"سأتوقف عن الأكل في المطاعم"

من الصعب الامتناع عن قضاء ليلة مع الأصدقاء من أجل حميتكم، وإلا سينتهي الأمر بكم بالإحباط وستخرجون عن مساركم.

القرار المعدل: اطلبوا الطعام بذكاء في المطاعم

"قبل تناول الطعام في الخارج، قوموا بتناول عشر حبات من اللوز أو تفاحة حتى لا تصلوا وأنتم تتضورون جوعاً، ثم ابدأوا بتناول طبق صغير من السلطة". وفي دراسة نشرت عام ألفين وأربعة في مجلة رابطة الحمية الأمريكية، وجد باحثون أن النساء اللاتي بدأن وجبة الغداء بتناول طبق من السلطة قد استهلكن عدداً أقل من السعرات الحرارية بنسبة اثني عشر بالمئة مقارنة بالنساء اللاتي تجاوزن هذا الجزء من الوجبة. ويمكنكم أيضا اختيار مقبلات خفيفة كطبق أولي واستبعاد سلة الخبز.

"سأقوم باستهلاك تسعمئة سعرة حرارية في اليوم إلى أن أتخلص من الوزن الزائد"

من المؤكد أن فرض قيود مشددة على كمية السعرات المستهلكة سيعمل على تحفيز خسارة الوزن، ولكنكم ستعاودون اكتساب كل ذلك الوزن بمجرد أن تبدأوا بتناول الطعام بشكل طبيعي مرة أخرى (ناهيكم عن أن تجويع أنفسكم هو أمر خطير). عادة ما يكون هذا هو موقف متّبعي "حمية اليويو"، الذين ينتقلون من حجم أربعة إلى اثني عشر ثم يرجعون مرة أخرى، بين عشية وضحاها كما يبدو.

القرار المعدل: ضعوا خطة أكل صحية بمساعدة أخصائي التغذية

إن لم تكونوا متأكدين من كيفية خسارة وزن بطريقة صحية، قوموا بتحديد موعد مع اخصائي التغذية. يقبل الكثير من أخصائيي التغذية الآن التأمين الصحي، لذا لا تترددوا في السؤال في حال تم قبول تأمينكم

"سأصبح نباتياً"

تتطلب خسارة الوزن حرق سعرات حرارية بمعدل يزيد عما تستهلكونه، ولكن استبعاد اللحوم من نظامكم الغذائي لا يؤدي بالضرورة إلى تقليل ما تستهلكونه من السعرات الحرارية. يكسب النباتيون الجدد وزناً في بعض الأحيان لأنهم لا يكونون مدركين لكمية السعرات الحرارية التي تتضمنها الأطعمة النباتية كالجبن والمعكرونة.

القرار المعدل: قللوا من كمية اللحوم المستهلكة

ينبغي ألا تستهلك كمية البروتينات الحيوانية الخالية من الدهون أكثر من ربع الطبق في كل وجبة. املأوا المساحة المتبقية من الطبق بالحبوب الكاملة والفواكه والخضار لتعزيز خسارة الوزن. بإمكانكم أيضاً محاولة استبدال بعض اللحوم بمصادر بروتين نباتية.

"سأقوم بقياس وزني كل صباح"

ان قياس الوزن بشكل يومي ليس معياراً دقيقاً للتقدم. يمكن أن يحدث احتباس الماء والهرمونات فرقاً بمقدار كيلوغرام واحد في يوم واحد فقط. وإضافة لذلك، إن كانت خطة خسارة الوزن الخاصة بكم تتضمن تدريبات القوة (وهو ما ينبغي أن يحدث) فقد تكسبون وزناً من ازدياد وزن العضلات في حين تستمرون في خسارة الدهون والإنشات.

القرار المعدل: قوموا بقياس الوزن بالمتر وليس بالغرام

عندما تشعرون بأن سراويلكم أصبحت فضفاضة بمرور الأسابيع عندها ستعلمون أنكم تنحفون.

"سأقلع عن الأطعمة السريعة"

قد يساعدكم الامتناع عن تناول الأطعمة السريعة في خسارة وزن بشكل مبدئي، ولكن ومع مرور الوقت، سيجعلكم ذلك تشعرون بالحرمان وسيؤدي الأمر بكم في نهاية المطاف إلى الإفراط في تناولها
القرار المعدل: اتبعوا قاعدة 80/20

يوصي الكثير من خبراء خسارة الوزن بجعل ثمانين بالمئة من السعرات الحرارية التي تستهلكونها صحي، والاحتفاظ بالعشرين بالمئة المتبقية لما يتم اعتباره أطعمة ممنوعة.

"سأقلل كمية السعرات الحرارية عن طريق تجاوز وجبة الفطور"

تبين البحوث أن ترك وجبة الفطور سيضعكم في المسار السريع لاكتساب الوزن وليس خسارته. وفي إحدى الدراسات التي تم نشرها في المجلة الأوروبية لعلم الأعصاب، كان المشاركون الذين تجاوزا وجبة الإفطار أكثر جوعاً وأكثر عرضة للانخراط في الأطعمة المليئة بالدهون في وقت لاحق من اليوم.

القرار المعدل: تناولوا فطوراً غنياً بالبروتين كل صباح

 إن تناول وجبة فطور مشبعة في الصباح يقلل فرص الإفراط في تناول الأطعمة السريعة لاحقاً خلال اليوم. اجمعوا بين البروتينات الخالية من الدهون والألياف والكربوهيدرات المعقدة، تناولوا عجة الخضار مع شريحة من الخبز الأسمر المحمص، أو اللبن اليوناني مع الفاكهة وملعقة كبيرة من المكسرات من أجل تأخير الشعور بالجوع وكبح الرغبة في تناول الطعام خلال اليوم.

"لن آكل بعد الساعة التاسعة مساءً"

لا توجد هنالك قاعدة تتعلق بوقت التوقف عن الأكل. يقوم الجسد بتخزين السعرات الحرارية التي لا تستخدم في إنتاج الطاقة بغض النظر عن الوقت الذي يتم فيه استهلاك تلك السعرات.

القرار المعدل: النوم لمدة لا تقل عن سبع ساعات أثناء الليل

الأشخاص الذين لا يحصلون على كمية كافية من النوم هم أكثر عرضة لزيادة الوزن، وفقاً لدراسة أجريت في جامعة بنسلفانيا ونشرت في مجلة سليب. يعتقد الباحثون أن الأشخاص المحرومين من النوم يميلون إلى استهلاك كمية سعرات حرارية بشكل يومي تزيد عن أولئك الذين يحصلون على قسط كاف من الراحة خلال الليل.

"سأقوم بممارسة مزيد من التمارين الرياضية"

إن هذا القرار غير كاف ليكون ناجحاً.

القرار المعدل: التزموا بعدد محدد من التمارين الرياضية الأسبوعية

يجب على المبتدئين في موضوع اللياقة البدنية البدء بتمرين واحد أسبوعي يجمع بين التمارين الهوائية وتمارين الأوزان مثل صف تشكيل الجسد او جلسة مع أحد المدربين. وبعد مرور ثلاثة أسابيع، قوموا بزيادة العدد ليصبح تمرينين أسبوعياً. ومع مرور الوقت، اهدفوا إلى زيادة العدد إلى خمسة تمرينات في الأسبوع. يعمل التقدم ببطء على تفادي الإصابات والآلام الحادة التي قد تمنعكم من الالتزام ببرنامجكم الرياضي.

"سأمارس اليوغا أربع مرات في الأسبوع"

في حين تعد اليوغا جزءاً مهماً من أي روتين خاص باللياقة البدنية إلا أنها على الأرجح لن تساعدكم في خسارة الكثير من الوزن. حيث ان جلسة عادية مدتها ساعة واحدة تعمل على حرق مائتي سعرة حرارية فقط.

القرار المعدل: حاولوا ممارسة مجموعة متنوعة من التمارين الرياضية

إضافة إلى اليوغا، قوموا بتضمين مجموعة متنوعة من التمارين المقوية للقلب كالمشي أو رفع الأثقال أو ركوب الدراجة أو الزومبا في برنامج اللياقة الخاص بكم من اجل تسريع خسارة الوزن.

"سأذهب إلى النادي الرياضي لمدة ساعتين كل يوم"

لا تقتصر ممارسة التمارين الرياضية لمدة ساعتين كل يوم على كونها مملة وحسب، ولكن بإمكانها أيضاً التسبب بإصابات للمبتدئين الذين لم يعتادوا على ممارسة الأنشطة الجسدية.

القرار المعدل: مارسوا تمارين رياضية فعالة

إن قمتم بممارسة جلسات طويلة من التمارين وبكثافة عالية، أي فترات مدتها ثلاثين دقيقة، فإنكم لن تشعروا بالتعب بسرعة وستقومون بحرق كمية سعرات حرارية أكثر من قيامكم بممارسة تدريبات مطولة. وإضافة لذلك، وجد باحثون من جامعة استراليا الغربية أن ممارسة التمارين على فترات يساعد في كبح الشهية بعد ممارسة التمارين ويسرع في خسارة الوزن.

ضع اعلانك هنا

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348