نصائح وحيل لتعليم الأطفال كيفية الطبخ

نعلم جميعنا كم هو مهم إعداد طعام مغذٍ لأطفالنا. ولكن...

مشاركة

نصائح وحيل لتعليم الأطفال كيفية الطبخ

نعلم جميعنا كم هو مهم إعداد طعام مغذٍ لأطفالنا. ولكن، هل تعلم أن تحضير الطعام يتساوى في أهميته مع تعليم أطفالنا كيفية تحضير طعام صحي مغذُ لأنفسهم؟ فكر في هذا.

سيترتب على الاطفال في نهاية الأمر عند وصولهم إلى سنّ البلوغ أن يعتمدوا على أنفسهم في كل شيء بما في ذلك طعامهم. ولا بد أنك ستتساءل أين يمكن أن يصل بهم الأمر عند شعورهم بالجوع من دون مهارات الطبخ!

معرفة كيفية طهو الطعام الصحي هو وسيلة رائعة لمحاربة السمنة والأمراض الناتجة عن نمط المعيشة والعادات غير الصحية. ابدأ بإدخال الأطفال إلى المطبخ في سن صغيرة، فهم بذلك سيتعلمون مبكراً ما هو الطعام المفترض أنه صحي ومجهز في المنزل.
إن قول هذا أسهل من القيام به. يشكل المطبخ والأطفال مثالاً على النظير كالماء والزيت، ولكن الطريقة الوحيدة لتعليمهم الطبخ هي بمشاركتهم أمهاتهم في المطبخ.
سيختبر هذا صبرك، وسيكون فوضوياً، وستشعر برغبة في إرسالهم لمشاهدة التلفاز بينما تقوم بإنهاء وجبة الغداء.

الخبر السار هو انه كلما جلبت أطفالك في سن أبكر إلى المطبخ فسيصبحون أفضل أو على الأقل ستحصل على تدريب أكثر في فن الصبر.
يبدو أن الطبخ مع طهاة صغار سيأخذ ساعات طويلة بين ما سينسكب أثناء العمل والأسئلة الكثيرة التي ستتلقاها والمشاحنات بينهم حول من سيكسر البيض. على أي حال، ستضمن أن أطفالك يعيشون الحياة الأكثر صحية عندما تمضي وقتاً معهم حتى وإن كان لديك جدول زمني مزدحم.
أظهرت الدراسات أن الأطفال الذين يساعدون في الطبخ هم أكثر قابلية لتجربة أطعمة جديدة، وفي العادة تكون الأطعمة صحية أكثر. سيساعد تركك للأطفال يشاركوا في جزء من إعداد الوجبة في تقليل الشجار حول تناول الأطعمة الصحية حتى وإن سمحت لهم باختيار ما إن كانو سيأكلون الجزر أو البازيلاء.

سيساعد إجراء بعض التعديلات الصغيرة في طريقة طبخك الروتينية للطعام وتجربة إعداد وصفات مفضلة عند الأطفال على إشراك الأطفال في إعداد وجبة العشاء. وقبل التعمق في نصائح وحيل هذه المهنة، قم بإعادة النظر في سلامة مطبخك.

•    اغسل يديك دائماً قبل الطبخ وبعد الإمساك باللحم النيء والبيض أو منتجات الألبان، هذا وقت ملائم لتعلم أطفالك حول سلامة الأطعمة! إياك أن تستخدم نفس السكين أو الطبق أو الوعاء لكل من الطعام النيء والمطبوخ، واستخدم لوح تقطيع مخصص للحوم وآخر للخضار. استخدم ملعقة نظيفة أو شوكة في كل مرة تتذوق فيها الطعام، وإياك أن تغرس أصابعك في الطعام الذي تقوم بتقديمه للآخرين.  

•    عند طهو الطعام على الموقد، قم بلف أيدي المقلاة والطناجر إلى الجزء الداخلي من الموقد لتمنع أذرع الأطفال أو رؤوسهم من تحريكها وقلبها.

•    ارتدي مئزر المطبخ وارفع أكمامك واربط شعرك إلى الوراء، وبذلك ستقلل من الفوضى وانسكاب الطعام وخطر الحريق.

•    يعتبر تعليم مهارات التقطيع الملائمة مهم جداً، ابدأ بسكين بلاستيك وعلّم الأطفال كيف يقطعوا والسكين بعيدة عن أجسامهم.

•    قم بالاحتفاظ بكرسي صغير متين قريب منك،حتى يسهل على طفلك أن يصل إلى طاولة المطبخ.

•    أبق قفازات المطبخ قريبة منك في كل الاوقات، فالمقبض الذي تعتبره أنت غير ساخن قد يكون ساخناً جداً بالنسبة للصغار.

•    إن أصيب أي شخص بحروق، ضع مكان الإصابة تحت الماء البارد مباشرةً، لا تضع الزبدة أو الزيت عليها. استشر الطبيب إن لم تكن متأكدأ من مدى خطورة الحريق.

•    لا تفترض بأن أطفالك يعرفون كيف يتعاملون مع أدوات وأواني المطبخ، وعندما يتعلمون لأول مرة كيف يستخدمون أداة فتح العلب وأداة تقشير الخضار وأخيراً الخلاط، قم بالتحقق من تتبع خطوات السلامة في استعمال أي أداة خطوة بخطوة.

ضع اعلانك هنا

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348