كيف نستمر في ممارسة الرياضة في الشتاء

حافظ على نشاطك طوال فصلي الخريف والشتاء للتغلب على تلك الكآبة الموسمية والشعور بالسعادة.

مشاركة

كيف نستمر في ممارسة الرياضة في الشتاء

مع مرور الأيام وانخفاض درجات الحرارة، قد تميل إلى التخلي عن القيام بالتمارين الرياضية وتفضل النوم بدلاً من ذلك...لا تفعل!

إذا كنت غير متحمس لممارسة التمارين في الهواء الطلق فيمكنك القيام بهذه التمارين: 

1- ست دقائق من الإحماء.
2- عشر دقائق من تمارين الكارديو المنزلية.
3- عشر دقائق من تمارين العضلات المنزلية.
4- عشر دقائق من تمارين الساقين والبطن والوركين المنزلية.
5- التمدد بعد ممارسة الرياضة.

لا تقلق إذا لم تمارس الكثير من التمارين لفترة من الوقت، فهذه التمارين خفيفة وسهلة المتابعة والتطبيق، ويمكن أيضاً القيام بها في الداخل.

احصل على المزيد من الطاقة

إن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تجعلك تشعر بأنك أكثر حيوية، وهذا بدوره يسهل عليك النهوض من فراشك الدافيء في الصباح البارد المظلم. كما أن دفاعات جسمك ستستفيد من هذا، حيث تشير بعض البحوث المحدودة إلى أن التمارين المعتدلة يمكن أن تعزز جهاز المناعة مما يقلل من خطر الإصابة بالسعال ونزلات البرد، ومع ذلك فهناك حاجة إلى المزيد من الأبحاث في هذا المجال.
إذا كانت الأيام القصيرة تؤثر على حالتك المزاجية، فكونك نشيط يعمل على تحسين الحس بالرفاهية.

وإضافة لذلك، يمكن أن تميل إلى تناول الطعام أكثر من المعتاد خلال أشهر الشتاء الباردة، لذلك يمكن أن تساعدك ممارسة التمارين على السيطرة على وزنك بشكل أفضل والحفاظ على شكل جسمك.

قم بتمارين الإحماء قبل ممارسة الرياضة.

إذا كنت تنوي بدء نظام تمرين جديد فلا تبالغ في تنفيذه. حدد ببطء كمية التمرين الذي تقوم به، وإذا لم تستطع القيام بثلاثين دقيقة من التمرين في جولة واحدة عندها قم بتقسيمها إلى فترات بحيث تكون مدة كل فترة عشر دقائق.

قم دائماً بالإحماء لمدة عشر دقائق قبل البدء، لذلك قم بالمشي بخطى سريعة أو الهرولة من أجل إحماء العضلات.

بالإضافة إلى ذلك، تأكد من تدفئة نفسك إذا كنت تريد الخروج، لذلك قم بارتداء عدة طبقات للحفاظ على حرارة جسدك، وهناك الكثير من الحرارة التي تخرج عبر رأسك لذلك قم بارتداء قبعة أيضاً.

إذا كنت تمارس الرياضة بعد حلول الظلام فاحرص على أن تكون الإضاءة جيدة في المكان الذي تتدرب فيه وارتدي ملابس لامعة وعاكسة للضوء. يمكنك التمرن مع صديق، كما يتوجب عليك إخبار أحد ما بالمكان الذي ستذهب إليه.

تجنب الاستماع إلى الموسيقى أثناء الركض في الخارج وذلك لأن عدم سماع ما يحدث حولك يمكن أن يجعلك عرضة للخطر.

أما إن كان الجو الماطر أو المثلج يجعل ممارسة التمارين تشكل خطراً عليك عندها قم بذلك في يوم آخر يكون الطقس فيه أفضل لأن الإصابة قد تستغرق أسابيع لتشفى.

ماذا لو كنت مصاباً بنزلات البرد؟

تعتبر نزلات البرد أكثر شيوعاً في فصل الشتاء، ولكن لا يعني ذلك التوقف عن ممارسة الرياضة إذا كنت تشعر بأن الطقس مناسب لذلك. يقول الأستاذ كيث هوبكروفت، أستاذ في جامعة باسيلدون في اسيكس، "استخدم الحس السليم واستمع إلى جسدك".

ويتابع قائلاً "إن لم تكن الأعراض شديدة وكنت تشعر بأنك على ما يرام عندها يمكنك ممارسة الرياضة، أما إذا كانت حالتك سيئة فمن الأفضل عدم التمرن".

ومع ذلك فإنه من المهم عدم ممارسة الرياضة إذا كنت تعاني من الحمى. والحمى هي الحالة التي تبلغ فيها درجة حرارة جسدك 38 درجة مئوية أو أكثر، ونادراً ما تكون من أعراض البرد. يقول هوبكروفت: "إذا كنت تمارس الرياضة وأنت مصاب بالحمى فإن ذلك سيجعل حالتك تزداد سوءاً. وفي حالات نادرة جداً، فإن ممارسة الرياضة أثناء الإصابة بالحمى يمكن أن يسبب فيروس يؤثر على القلب، الأمر الذي يمكن أن يكون خطيراً على الصحة".

أما إذا كنت مصاباً بالربو، فعليك توخي المزيد من الحذر عند ممارسة الرياضة في الشتاء وذلك لأن الهواء البارد يمكن أن يفاقم الأعراض. ويوصي الدكتور هوبكروفت باستخدام جهاز الاستنشاق قبل ممارسة الرياضة والاحتفاظ به أثناء ممارسة الأنشطة.  

القيام بشيء تستمتع به

اختر النشاط الذي تستمع بالقيام به. ربما يكون الآن هو الوقت المناسب لمحاولة القيام بشيء جديد يمكنك القيام به داخل المنزل مثل:
1- الرماية.
2- تنس الريشة.
3- ركوب الدراجة.
4- الرقص.
5- الكرلنغ (لعبة على الجليد).
6- المبارزة بالسيف.
7- فصول اللياقة البدنية.
8- كرة القدم التي تشمل خمسة لاعبين في كل فريق.
9- كرة اليد.
10- الجودو.
11- لعبة الأطباق.
12- كرة المضرب.
13- الاسكواش.
14- السباحة.
15- تنس الطاولة.
16- التاي تشي.
17- اليوغا.

ضع اعلانك هنا

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348