حقائق عن السكاكر الصناعية

إذا كنت تتناول السكاكر الصناعية بكثرة، عليك بقراءة هذا المقال

مشاركة

حقائق عن السكاكر الصناعية

السكاكر الصناعية أو بدائل السكاكر هي عبارة عن  مزيج من المواد الكيميائية وتعتبر سلاح فعال في مواجهة تسوس الأسنان والسكري والسمنة. مهما كان موقفك من هذه المحليات إلا أنه لا يمكنك تجنبها، فهي موجودة في الآف المنتجات من المشروبات والحلويات والوجبات الجاهزة، والكعك والعلكة ومعجون الأسنان. أما المخاوف من آثارها السامة المحتملة، موجودة منذ أول محلي صناعي "السكارين"، والذي عرف سابقا بـ "سكر الرجل الفقير" والذي اكتشف عام 1879.

ومن أهم المخاطر التي قد تحدث نتيجة تناول المحليات الصناعية، السرطان والجلطات والنوبات وانخفاض الوزن عند الولادة، وضغط الدم العالي والتقيؤ.
على الرغم من وجود هذه المخاطر، إلا أن الطلب على هذه المحليات يستمر دون انقطاع، ويحاول المستهلكون خفض استهلاكهم من السكر لكنهم يظهرون حبهم وشغفهم بالحلويات.
تقدر قيمة قطاع السكاكر في المملكة المتحدة بنحو 60 مليون جنيه إسترليني، والأغرب من ذلك أن أكثر من ربع الأسر البريطانية يشترون السكاكر الصناعية.

المحليات الصناعية هي مواد كيميائية منخفضة السعرات الحرارية أو خالية من السعرات الحرارية، تستخدم كبديل للسكر لتحليه الأطعمة والمشروبات. كل المحليات في الاتحاد الأوروبي تخضع لتقييم السلامة الصارمة عن طريق الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية، أو عن طريق مدقق هذه الهيئة ألا وهي اللجنة العلمية للأغذية، قبل أن يتم استخدامها في الطعام والمشروبات.

علاوة على ذلك، أظهرت أبحاث السرطان في بريطانيا ومعهد السرطان الوطني الأمريكي، بأنه لا يوجد دليل على أن المحليات لها أي علاقة بزيادة خطر الإصابة بالسرطان عند الإنسان. ووفقا لما صدر عن أبحاث السرطان في بريطانيا فإن الدراسات التي أجريت على المحليات الصناعية خرجت بنتيجة مفادها أن هذه المحليات لا تزيد من خطورة السرطان.

هناك دراسات كبرى ركزت على الناس تثبت الآن بدليل قاطع أن المحليات الصناعية آمنة لاستخدام البشر، وكجزء من عملية التقييم فإن الهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية وضعت مقدارا يومياً مقبولاً من الإستهلاك اليومي، وهو ما تم اعتباره الكمية القصوى الآمنة للإستهلاك يومياً طيلة الحياة. ليس عليك تتبع كمية المحليات التي تستهلكها كل يوم، حيث أن عاداتنا الغذائية تعتمد على عوامل تحدد أين يمكن استخدام المحليات.

ضع اعلانك هنا

ابق على اتصال

  • mDietclinic
  • mobile_diet
  • 100449394719830053348